وزير الصحة العامة والتضامن الوطني يعقد مؤتمرا صحفيا حول تطورات جائحة كرونا

0
109

عقد وزير الصحة العامة والتضامن الوطني د. عبدالله صابر فضل الي جانبه كل من المنسق الوطني للإستجابة الصحية البروفسير شوى اوشيمي، وأمين الدولة بوزارة الصحة العامة والتضامن الوطني د. جدي علي سوقدي عقد مؤتمرا صحفيا وذلك صباح الاثنين الحادي عشر من يناير الجاري بحضور عدد من وسائل الإعلام
في بداية المناسبة تحدث المنسق الوطني للإستحابة الصحية البروفسير شوى اوشيمي عن تطورات الحالة الوبائية لفيروس كورونا ، واشار المنسق إلي ان نسب المصابين بفيروس كورونا في تزايد مستمر منذ نهاية شهر ديسمبر من العام الماضي ، وتم تسجل عدد كبير في خلال الأسابيع الاولى في شهر يناير الحالي ، وان عدد المصابين 73مريضا يتلقون العلاج بالمستشفي الاقليمي بفرشا، 9 حالات بمستشفى النهضة ، وعزا المنسق الي أن اسياب ارتفاع عدد المصابين هو نتيجة عدم التزام المواطنين بتنفيذ الارشادات والقرارات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة من اجل مكافحة فيروس كورونا ، واشاد بجهود الحكومة في مواجهة ازمة فيروس كورونا وذلك من خلال توفير المعدات والكوادر الطبية المدربة وحث السكان للالتزام بالاشادات والقرارات من اجل ضمان سلامتهم
من جانبه وزير الصحة العامة والتضامن الوطني د عبدالله صابر فضل فقد قدم شكره للمنسيقة الوطنية للإستجابة الصحية بقيادة البروفسير شوى اوشيمي ، والتي قامت بمواجهة الفيروس عبر الفحوصات المعملية للتأكد بوجود الفيروس ، واشار الوزير بان السكان تركوا تطبيق القرارات الاحترازية التي وضعتها الحكومة ، والتي تتمثل في استعمال الكمامات وغسل الايدي بالماء والصابون والتباعد المكاني ومنع التجمعات أثناء المناسبات ، مما تسبب في زيادة نسبة المصابين بفيروس كورونا في الأسابيع الماضية ، ولهذا فقد اقدمت الحكومة على اتخاذ اجراءات احترازية أخرى لمكافحة الفيروس ،مؤكدا الوزير بان تطبيق القرارات الاحترازية من قبل الحكومة تتسبب في اضرار مادية لبعض السكان الذين تم تعطيل انشطتهم التجارية والمهنية ، لذا قامت الحكومة بتوزيع المساعدات للمضررين عبر الهيئة الوطنية للأمن الغذئي ، والتي بدأت العمل فعليا في الايام الماضية ، حيث تشمل عمليات التوزيع جميع الدوائر بالعاصمة انجمينا
وفي الختام تم تقديم عدة اسئلة واستفسارات من قبل الصحفيين ورد عليها الوزير والمنسق

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here