الوكالة التشادية للأنباء والنشر تجري لقاء حصريا مع المدير العام لوزارة الشئون الخارجية حول ترشح السفير موسي فكي محمد لولاية ثانية

0
180



أجري صباح الإثنين الخامس والعشرون من يناير الجاري صحفيو الوكالة التشادية للأنباء والنشر لقاء خاص وحصري مع المدير العام لوزارة الشؤون الخارجية والتكامل الإفريقي والمهجر السيد فضل السيد علي نفع » حول ترشح السفير موسي فكي محمد لولاية ثانية علي رأس مفوضية الإتحاد الإفريقي 2021م إلي 2024م وهذه أبرز نقاط اللقاء


في البداية رحب بالفريق الإعلامي للوكالة مشيرا عن أهمية البحث عن المعلومات والأخبار التي تعتبر من صميم دور المؤسسات الإعلامية لمعرفة المزيد من الأحداث المحلية والإقليمية والدولية خاصة في الوقت الراهن، معددا دورا الوكالة في تزويد المؤسسات الإعلامية بالاخبار خاصة في الوقت الراهن

الوكالة: سعادة المدير العام لوزارة الخارجية فضل السيد علي نفع _السفير موسي فكي محمد رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي تجري مشاورات رفيعة المستوى علي منصة الإتحاد الإفريقي لترشحه لفترة ثانية علي رأس مفوضية الإتحاد الإفريقي، فماذا عن انطباعاتكم علي مستوي وزارة الشؤون الخارجية والتكامل الإفريقي

فضل السيد علي نفع : السفير موسي فكي محمد يعتبر شخصية سياسية طموحة وراقية التعامل مع القضايا الإقليمية والدولية، حتي الآن فقد جاء ترشحه بناء علي ثقة السلطة العليا علي رأس منظمة الإتحاد الإفريقي وهذه التزكية تعتبر صادقة في حق شخصية السفير موسي فكي محمد الذي شغل عدة مناصب سيادية بالدولة وآخرها كان وزيرا لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون ىوالتكامل الإفريقي لمدة تسع سنوات، فقد اهلته تلك المناصب ليتبوا منصب مفوضية الإتحاد الإفريقي وكسب الثقة ليترشح لفترة ثانية علي رأس مفوضية الإتحاد الإفريقي وقد تم انتخاب السفير موسي فكي محمد لرئاسة مفوضية الإتحاد الإفريقي في السادس من يناير 2017م وجاء تعيين ترشحه لولاية ثانية بناء على ثقة رؤساء القارة الأفريقية بهدف تمرير وثيقة له تتكون من سبعة عشر صفحة تتضمن رؤيته وأولوياته لترشحه لولاية ثانية 2021 إلي 2024 ويتم الانتخاب عن طريق الإقتراع السري وبأغلبية الدول الأعضاء التي يحق لها التصويت، هذا وقد انتخب السفير موسي فكي محمد لولاية مدتها أربع سنوات علي رأس المفوضية قابلة للتجديد مرة واحدة
أما من جانبنا نحن بوزراة الشؤون الخارجية والتعاون والتكامل الإفريقي و المهجر نعزز تلك البادرة لترشح السفير موسي فكي محمد لفترة ثانية علي رأس مفوضية الإتحاد الإفريقي حتي يكمل مشواره فيما تبقي من قضايا إقليمية حساسة في الوقت الراهن مثل ازمة سد النهضة بين السودان ومصر وإثيوبيا وازمة ليبيا وأفريقيا الوسطى ومالي ومحاربة الإرهاب في المنطقة
وكان مشير تشاد إدريس ديبي اتنو رئيس الجمهورية ساهم في ترشح السفير موسي فكي محمد ليكون علي رأس مفوضية الإتحاد الإفريقي في الفترة الأولي وحتي الآن مازال مشير تشاد إدريس ديبي اتنو رئيس الجمهورية يعتبر العمود الفقري لدعم السفير موسي فكي محمد ليتولي زمام قيادة المفوضية بالاتحاد الإفريقي
الوكالة : مالذي قدمه السفير موسي فكي محمد خلال فترة ولايته الأولي علي رأس مفوضية الإتحاد الإفريقي ليكسب ثقة المنظومة دون منافس له حتي الآن؟
المدير العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون والتكامل الإفريقي فضل السيد علي نفع: السفير موسي فكي محمد لعب دورا كبيرا في ترتيب الأولويات لعدد من القضايا الإقليمية المشتركة بالمنطقة خاصة الأزمة الليبية، وكما اشرنا تدخله بعدة مقترحات لحل أزمة سد النهضة وتشجيع الأطراف السودانية لتوقيع السلام بدولة جنوب السودان والمشاركة في تعزيز السلام والأمن في جمهورية مالي بالإضافة لتسوية النزاع في أفريقيا الوسطى وتشجيع عملية القوات الأفريقية المشتركة لمحاربة الإرهاب في المنطقة

الوكالة : هل لديكم كلمة أخيرة؟

المدير العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون والتكامل الإفريقي السيد فضل السيد علي نفع: كما أشرت نحن علي ثقة بفوز السفير موسي فكي محمد لنيله ثقة رؤساء القارة الأفريقية والمجتمع الإقليمي والدولي في الوقت الراهن لأن حتي اللحظة ليس لديه منافس كما قال السفير موسي فكي محمد » في بيان صدر عنه بشأن قرار الترشح لولاية ثانية علي رأس مفوضية الإتحاد الإفريقي » أوافق علي التقليد أو العرف القائل بأن كل مرشح يلفت إنتباه العامة إلي أولوياته للفترة التي يسعي للحصول علي الأصوات فيها مشيرا السفير موسي فكي محمد » أنه سيلتزم بهذه الممارسة من خلال الخطوط العريضة للرؤية التي يرغب في أن تحكم تصرفاته لقيادة المفوضية للمرة الثانية.
فضل السيد علي نفع » نختم حديثي » لاتمنى للسفير موسي فكي محمد حظا سعيدا وعملا موفقا لخدمة القضايا الإقليمية والدولية المصيرية المشتركة ليواصل في جهوده التي عرفتاها وألفناها منه لسنوات، كان السفير موسي فكي محمد يحسن الحنكة الدبلوماسية والسياسية أملنا فيه كبير لترقية مصير المنطقة الأفريقية
الجدير بالإشارة فإن منظومة الإتحاد الإفريقي هي منظمة دولية أفريقية تضم في عضويتها 55 دولة إفريقية تأسست في التاسع من يوليو 2002م والمقر الرئيسي أديس أبابا أعاصمة ثيوبيا، ويعتبر رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي هو الرئيس التنفيذي والممثل للاتحاد الإفريقي في كل المحافل الدولية والإقليمية

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here