الدكتور كودي محمد بام رئيس اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة يلتقي برجال الدين الإسلامي والمسيحي

عقد الدكتور كودي محمد بام رئيس اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة (سى ني) إجتماعا مع رجال الدين الإسلامي والمسيحي للتشاورحول مجريات الإنتخابات الرئاسية التي من المقرر أن تشهدها بلادنا في أبريل القادم وذلك يوم السبت السادس من مارس الجاري بمقر اللجنة
حضر المناسبة بعض أعضاء اللجنة وقادة رجال الدين الإسلامي والمسيحي

الدكتور كودي محمد بام استهل حديثه بكلمة ترحيبية وقال كودي نحن حسب جدول اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة الذي تم إصداره سابقا لتنظيم عملية الإنتخابات الوطنية عدينا العدة لتنفيذ جميع البرامج الإنتخابية هذا واقتربنا الآن من عملية الحملات الانتخابية للمترشحين التي تجري في كافة التراب الوطني، وبهذا علينا أن نكثف جهودنا الإرشادية والتوعوية من أجل تسهيل كافة الصعاب حتي تنجح هذه الإستحقاقات الوطنية وفي هذا الإطار نؤكد لكم من جانبنا أخذنا كافة الإجراءات اللازمة الفنية وغيرها، وعليه نطلب منكم انتم رجال الدين الإسلامي والمسيحي بأن ترشدوا المجتمع حتى يعرف حقوقه في عملية الاستحقاقات الوطنية حتى يتجنب المجتمع كل أعمال الفوضى التي بدأت تسعى لها نفوس الطامعين والمخربين مؤخرا، مشيدا برسالة ودور رجال الدين الإسلامي والمسيحي في تحقيق المكاسب الوطنية والاستقرار وقال نحن وانتم أمام مسؤولية مباشرة في نجاح هذه الإنتخابات، إذ علينا جميعا الإستعداد لتوجيه المجتمع نحو الأفضل والاحسن، أوضح كودي محمد بام بأن اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة ستكون معكم لأهمية مشروع التوعية المستنيرة في الوقت الراهن بين جميع المواطنين

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here