مجتمع : مدرسة الصداقة السودانية التشادية تحتفل بعيدها الخمسين

افتتحت فعاليات الإحتفال باليوبيل الذهبي لمدرسة الصداقة التشادية السودانية تحت شعار « تشاد و السودان معا في دوام الاخوة » وذلك لمرور خمسيين عاما منذ تاسيسها، كان ذلك صباح الأربعاء العاشر من شهر مارس 2021 ، بحضور القائم بأعمال السفارة السودانية بتشاد السيد الصادق الفاضل و رئيس جامعة الملك فيصل بتشاد الدكتور حسن بوبا جمعة و جمع غفير من الخريجين و اولياء الامور، حيث افتتح الحفل داخل مباني المدرسة الكائن في الدائرة الرابعة بمدينة انجمينا

الى جانب النشاط الثقافي تمت اقامة معرض مجهز من الطلاب و الخريجين و مجلس الامهات بالمدرسة
حيث قام ممثل سفير السودان في تشاد و القائم بالأعمال السفارة السيد الصادق الفاضل بقص شريط المعرض وأعقب ذلك جولات إرشادية لأجنحة المعرض التي تتمثل في ابداعات الطلاب كالاعمال اليدوية معرض الكتب التراث الشعبي و المنتجات الزراعية وغيرها

بهذه المناسبة تحدث رئيس اللجنة المنظمة لليوبيل الذهبي السيد شمس الدين محمد أحمد حيث شكر الجميع على جهودهم التي أدت إلى تنظيم هذا الحدث، كما أكد أن تشاد والسودان تربطهما علاقات صداقة وأخوة طيبة و تعاون في تنمية البلدين

اما من جانب مديرة المدرسة الاستاذة خديجة محمد أحمد مدني قالت : فقد تم إنشاء هذه المدرسة في عام 1971 م بمبادرة من الرئيس السوداني السابق ،جعفر محمد نميري خلال زيارته الودية لتشاد.، وأوضحت أن الهدف من هذه المدرسة هو تنشيط وتقوية روابط التعاون بين هذين البلدين المتجاورين

تجدر الإشارة بأنه تخلل هذا الاحتفال عدة مداخلات باللغة العربية و الفرنسية و الانجليزية

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here