منصة اللغة العربية في تشاد تنظم المهرجان الجماهيري الاول لتعزيز اللغة العربية والثنائية اللغوية

0
97

تحت الرعاية السامية لمعالي رئيس الوزراء رئيس الحكومة الانتقالية نطمت منصة اللغة العربية في تشاد صباح الاثنين الثاني عشر من يوليو الجاري لعام 2021م بقصر الخامس عشر من يناير، نظمت المهرجان الجماهيري الاول لتعزيز اللغة العربية و الثنائية اللغوية وذلك تحت شعار (اللغة العربية هوية وطنية
افتتح المناسبة المستشار برئاسة الوزراء المكلف بالثقافة والتعليم السيد/ كادر صالح قنة ممثلا لمعالي رئيس الوزراء إلي جانبه ممثل رئيس البرلمان الوطني السيد/علي كولوتو والمنسق العام لمنصة اللغة العربية في تشاد الدكتور /زكريا محمد صالح وجمع غفير من الاساتذة والباحثين والدكاترة والمثقفين والمهتمين في شان قضايا دعم اللغة العربية.وجمع غفير من المدعوين

في بداية المناسبة تحدث رئيس اللجنة التنظيمية السيد/قمر محمد قمر والذي اعطى لمحة قصيرة عن مدى اهمية اللغة العربية ومكانتها في الدولة باعتبارها لغة رسمية وحث المثقفين باللغة العربية إلي إثبات وجودهم وذلك بالأفعال وليس بالاقوال، شاكرا لهم على حسن تلبيتهم الدعوة و خروجهم بكثرة وذلك لمناصرة ودعم اللغة العربية وتطبيق ثنائية اللغوية على ارض الواقع

عقبته كلمة المنسق العام لمنصة اللغة العربية في تشاد الدكتور /زكريا محمد صالح والذي بدوره شجع على الجهود المبذولة من قبل اعضاء منصة اللغة العربية في تشاد في خدمة ودعم اللغة العربية .واضاف قائلا: لاشك انكم تعلمون اهمية اللغة العربية في تاريخ الشعب التشادي ،والمكانة السامية التي تتبوؤها في المجتمع التشادي كاول لغة مكتوبة عرفتها افريقيا جنوب الصحراء عامة وتشاد بصفة خاصة، وكانت هي اللغة الرسمية الوحيدة لنواة دولة تشاد ممثلة فى ممالكها القديمة لعشرات القرون ، وهي كانم ووداي وباقرمي ، وهي الوعاء الحافظ للتراث التشادي المكتوب طوال القرون الماضية التي تزيد على الف عام ،كما كانت لاتزال لغة التواصل والتفاهم بين مختلف مكونات الشعب التشادي الذي بعتبرها جزءا أساسيا من مكونات هويته الحضارية إلي ان توجت باعتمادها لغة رسمية للدولة في دستور البلاد الذي صوت عليه الشعب التشادي عام 1996م
وقد جاء تاسيس هذه المنصة بدأ من خلال اليوم التفاكري الذي نظمته الاتحاد العام لمؤسسات دعم اللغة العربية في تشاد كإطار جامع لمختلف المؤسسات والشخصيات المرجعية من اجل تنسيق الجهود الرامية لخدمة اللغة العربية وتطبيق الثنائية اللغوية في تشاد ،ومن اهم الاهداف التي تسعي المنصة الي تحقيقها والتي تتمثل فبما يلي
المساهمة الايجابية في دعم مقومات الوحدة الوطنية وترسيخ قيم السلام والامن والاستقرار والتعايش السلمي بين مكونات المجتمع الواحد.

/العمل على التطبيق الفعلي لرسمية اللغة في الادرات والوسائل الرسمية
وفي الختام طلب المنسق العام لمنصة اللغة العربية في تشاد من الجميع تضافر الجهود حتى تجد اللغة العربية مكانتها في الدولة .كما قدم المقرر العام لمنصة اللغة العربية في تشاد الدكتور/اسماعيل يوسف عيسي عدة توصيات تمثلت فب توجيه الحكومة وكافة مؤسسات الدولة الي التطبيق الفعلي للثنائية اللغوية وايضا مشاركة الدارسيين باللغة العربية في تمثيل دبلوماسية البلاد في الخارج والمنظمات الاقليمية والدولية والمحافظة على لغتي البلاد في التعاملات الادارية، كما قدمت التوصيات والمدخلات من قبل فئة الشباب والمراة كلها تنصب في دعم اللغة العربية وفتح الاقسام العربية في كافة الوزارات وخاصة الاقسام العلمية في وازرة التعليم العالي

من ناحيته مستشار رئيس الوزراء المكلف بالثقافة والتعليم السيد/كادر صالح قنة الذي اشاد بالجهود التي تقوم بها مؤسسات دعم اللغة العربية في جميع المجالات واكد بان جميع التوصيات الذي قدمها مسؤولو منصة اللغة العربية سترفع حتما إلي السلطات العليا من اجل تنفيذها في اقرب وقت ممكن

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here