الحكومة الانتقالية تدعو إلى الحوار الوطني الشامل

0
136

قدم رئيس الوزراء رئيس الحكومة الانتقالية السيد باهيمي باداكي البير نداء حول الحوار الوطني الشامل وكان ذلك عصر الثلاثاء الثالث عشر من يوليو لعام 2021م ، بفندق راديسون بلو بالعاصمة انجمينا

دعاء رئيس الحكومة باداكي البير القوة الحية لاختيار ممثلها في الحوار الوطني الشامل (الأحزاب السياسية وجمعيات المجتمع المدني ، والنساء ، والشباب ، والزعماء التقليديين والدينيين ، والأشخاص ذوي الإعاقة ، وغيرهم ) ،
لتنظيم أنفسهم في الحرية الكاملة والشفافية لأختيار ممثليهم في اللجنة المنظمة للحوار الوطني الشامل وسيتسلم الوزير المسؤول عن المصالحة الوطنية للحوار قوائم الممثلين في اللجنة المنظمة للحوار خلال 15 يوما

وحث رئيس الحكومة على أن يكونوا على مستوى إنجاح العملية الانتقالية وأصر على تقاسم المسؤولية لجميع أبناء وبنات تشاد يجب أن نضع في اعتبارنا أن الوضع الحالي لا يزال هشًا ويجب على الجميع إظهار أنفسهم
وأشاد بسلوك التشاديين مقارنة بالدول الأخرى التي تأخذ فيها المطالب منعطفات عنيفة. « التشاديون مقتنعون بشكل أساسي اليوم بأن الحوار الوطني الشامل هو أفضل طريقة بل هو السبيل الوحيد للمرحلة الانتقالية بهدف إجراء إنتخابات حرة وديمقراطية وشفافة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here