حفل تسليم وتسلم بين القائد الجديد والسابق للقوات المشتركة لمكافحة الإرهاب في حوض بحيرة تشاد

سلم القائد العام للقوات المشتركة لمكافحة الإرهاب لحوض بحيرة تشاد المنتهية ولايته الجنرال جيدي لاغوم لادي عمله لخلفه الجنرال عبد الخليفة إبراهيم، كان ذلك صباح الجمعة الخامس من أغسطس الجاري بمقر القوات المشتركة وبحضور عدد كبير من ضباط القوات المشتركة وعدد من ضباط القوات الفرنسية (برخان). وقد تحدث القائد المنتهية ولايته الجنرال جيدي لاغوم لادي قائلا : سعدت بالعمل في تشاد كقائد للقوات المشتركة فخلال عملي كقائد عملنا مع القوات المشتركة بيد واحدة وبذلنا الكثير من الجهد والإخلاص في العمل لمواجهة جماعة بوكو حرام الإرهابية من أجل إستتباب الأمن في المنطقة ، كما أهنئ الجنرال عبد الخليفة إبراهيم لتوليه القيادة وأتمنى له التوفيق والنجاح في مهامه الجديدة، كما طلب من القائد الجديد العمل بجهد وجدية من أجل إستتباب الأمن وإقتلاع الإرهاب من جذوره وإعادة الأمن في المنطقة

ثم تحدث القائد الجديد للقوات المشتركة الجنرال عبد الخليفة إبراهيم الذي عبر عن سعادته البالغة لتوليه هذا المنصب حيث قال : إن تعينه كقائد هو تكليف وليس تشريف فهذا المنصب يتطلب الجهد الكبير وتحمل مثل هذه المسؤولية يحتاج إلى التكاتف والإجتهاد في سبيل محاربة الإرهاب ونشر الأمن في المنطقة ، كما طلب من القوات المشتركة العمل على مواجهة الإرهاب بيد واحدة وتدميرجماعة بوكو حرام الإرهابية بشكل نهائي فهذه مسؤولية الجميع ، ثم شكر سلفه على ما قام به من عمل طول فترة توليه قيادة القوات المشتركة ، ثم قدمت هدية رمزية من القوات المشتركة الفرنسية (برخان) للقائد السابق ، ومن ثم أختتم الحفل برفع علم القوات المشتركة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here